منتديات الوحدة للتربية والتعليم


منتدى التربية والتعليم بالمغرب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
favoris
مواضيع مماثلة
  • » تعبير باللغة الانجليزية عن Water
  • » تقنيات الاستكشاف الجيولوجي
  • » دورات تدريبيه فى الهندسه المياه الجوفيه وهندسة التعدين
  • » دائرة الكترونية بسيطة لقياس مستوى المياة
  • » Well Development
  • » مدينة المياه المجنونة .... (crazy water park)
  • بحـث
     
     

    نتائج البحث
     
    Rechercher بحث متقدم
    أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
    Admin
     
    talebaziz
     
    anas
     
    أميرة
     
    aziz910
     
    azerty
     
    ifni
     
    teacher
     
    abdsamad
     
    rock girl
     
    منتدى أخـبـار ومـسـتـجدات الـتـعـلـيـم


    الديداكتيك ومنهجيات التدريس
     
     
     
     
     
     
    علوم التربية وعلم النفس التربوي
     
     
     
     
    منتدى التوجيه الدراسي
     
    مطبخ المنتدى
     
     
     
     
    الرأي والرأي الآخر


     
     
     
     
     
     
     
    المنتدى الإسلامي العام

    شاطر | 
     

     الإسراف في المياه

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    Admin
    مدير المنتدى


    عدد الرسائل: 1333

    مُساهمةموضوع: الإسراف في المياه   الأربعاء أكتوبر 28, 2009 3:08 pm



    بسم الله الرحمن الرحيم

    أهمية المياه في الأسلام

    للماء اهمية قصوي في الاسلام، اذ يعتبر نعمة وهبة من الله لإدامة الحياه ولتطهير البشر والارض.
    الماء من اهم عناصر وجود واستمرار الحياه على كوكبنا ويجيئ ذكر الماء في القرآن الكريم ثلاثا وستين مرة وكلمة "نهر" و "أنهار" اثنتين وخمسين مرة وكذلك فإن كلمات مثل "العيون" و"الينابيع" و"المطر" و"البرد" و" الغيوم" و" الرياح" ترد مراراً عديدة في القرآن الكريم لتذكير الانسان بنعم الله

    المياه والطهارة

    يعتمد البشر جميعهم على الماء للحياة والصحة الجيدة. وللماء في نظر المسلمين أهمية خاصة لأنه يستخدم في الوضوء والغسل أيضاً

    شبه النبي (صلى الله عليه وسلم) في حديث شريف فائدة الصلاة، وهي من اركان الأسلام الخمسة، بالماء الذي يغتسل به "مثل الصلوات الخمس كمثل نهر جار غمر على باب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمس مرات

    الحقوق الأساسية في المياه

    للبشر في نظر الأسلام، كما في المسيحية واليهودية، الحق الأول في الموارد التي منحها الله لعباده. وثمة إقرار من العلماء المسلمين بأن الأولوية في حقوق استعمال المياه هي على النحو التالي:
    أولا، حق الشرب، أي قانون العطش أو حق البشر في الشرب وإرواء عطشهم؛
    ثانيا، حق الشفة، وهو حق الماشية والحيوانات الأليفة؛
    ثالثا، حق الري.
    رابعاً، للبيئة حق واضح لا لبس فيه في الأسلام. والله سبحانه وتعالى يذكر الناس بحق الحيوانات إذ يقارن بين الانسان: "وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم

    نعمة الماء

    ويشير الأسلام إلى أن نعمة الماء هي للنبات أيضاً "نبات كل شئ”* و "مختلفاً ألوانها”** إذ يحيه المطر الذي ينزل من السماء. هذه الآيات تؤيد القول إن الماء أنزله الله ليأخذ منه كل حي حاجته، بما في ذلك الانسان والحيوان والنبات وان للكائنات من غير البشر الحق في الحصول على ما يكفي من المياه "الجيدة" النوعية، إذ يتعين أن يكون الماء مناسبا لارواء المزروعات والحيوانات.

    * سورة 6 الاية 99
    ** سورة 35 الاية 27

    إدارة الطلب على المياه

    يتظمن القرآن اشارتين واضحتين إلى المياه تؤيدان إدارة الطلب عليها:
    الأولى، أن إمداد المياه محدود،
    الثانية، أنه لاينبغي هدر المياه. والآية التي تنص على أن مصادر المياه ثابتة وأنه لابد، في مرحلة ما، من إدارة الطلب على المياه لأنها لن تدوم إلى ما لانهاية هي: "ويرسل عليها حسباناً من السماء فتصبح صعيداً زلقاً”* ثم ينبئ القرآن البشر أن بوسعهم استخدام هبات الله باعتدال ودونما إسراف: "يابني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد وكلواواشربوا ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين”**

    * سورة 18 الاية 40
    ** سورة 7 الاية 31

    الأقتصاد في إستعمال المياه

    يذكر الحديث النبوي الشريف بالرسول محمد (صلى الله عليه وسلم) "كان يتوطأ بالمد (ما يعادل 3/2 ليتر) ويغتسل بالصاع إلى خمسة أمداد (ما يعادل 2-2,5 ليتر)*. ويبين هذا الحديث الطريقة المنطقية لاستخدام المياه بشكل مستدام في شبه الجزيرة العربية القاحلة حيث عاش الرسول (صلى الله عليه وسلم). وعلى كل حال، فإن الرسول نهي عن الأسراف في إستخدام المياه حتي ولو كانت وفيرة وروي عن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) أنه مر بسعد وهو يتوضأ فقال: ما هذا السرف يا سعد؟ قال أفي الوضوء سرف؟ قال نعم وإن كنت على نهر جار**.

    * البخاري 221
    **الترمذي 437

    إعادة استخدام مياه معالجة

    صدرت فتوي من المملكة العربية السعودية عام 1978 تبيح إعادة استخدام المياه المعالجة وإثر ذلك توسعت إلى حد كبير إعادة استخدام مياه الصرف في المملكة العربية السعودية. ففي عام 1995، أعادت المملكة استخدام ما نسبته 15% من المياه في ري أشجار النخيل ونباتات العلف، زد على ذلك ان المياه المستخدمة في الوضوء في الحرمين الشريفين في مكة والمدينة يعاد استخدامها في كسح المراحيض، مما يوفر استخدام المياه العذبة ذات اكلفة الباهظة.

    دور المرأه في إدارة المياه

    مشاركة المجتمعات المحلية في أية قضية تهمها، ومن ضمنها إدارة المياه، هي إلزامية في الأسلام. فالقرآن يصف المؤمنين أن "وأمرهم شوري بينهم”*. إن الشوري، حسب الإسلام، مطلوبة ممن لهم صوت مسموع، بمن فيهم النساء. وبما أن المرأة هي المسؤولة بالدرجة الأولى عن الأدارة المنزلية ومنظمنها توفير المياه في البلدان النامية، وبما أنها أكثر أهتماماً، وبشكل متواصل، بالأمور المتعلقة بالنظافة وإدارة النفايات، فإن مشاركتها لاتقل أهمية عن مشاركة الرجل إن لم تكن أهم. ومع ذلك فإن النساء في معظم الدول النامية- وبصرف النظر عن ديانتهن أو ثقافتهن- استبعدوا على مر الزمن من عملية اتخاذ القرارت. والحقيقة، رغم الحقوق التي منحا الأسلام للمرأة منذ 14 قرناً ورغم تشاور النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) مع زوجاته وغيرهن في أمور هامة عدة.

    * سورة 42 الاية 38

    المبادئ الإسلامية في إدارة المياه

    ويمكن ايجاز المبادئ الإسلامية في إدارة المياه بما يلي:

    المياه كمنفعة عامة
    الماء أولا وقبل كل شيء منفعة اجتماعية في الأسلام، فهو هبة من الله وعنصر ضروري لاستمرار الحياة.
    المياه ملك للمجتمع بأسره، وليست ملكاً لأي فرد بالمعني الحرفي للكلمة.
    أولى الأولويات في استعمال المياه هي الحصول على مياه الشرب بكمية ونوعية مقبولين للحفاظ على حياة البشر، ولكل كائن حي الحق في الحصول على هذه الحاجة الأساسية.

    الأولوية الثانية لاستعمال المياه هي في توفيرها للحيوانات الأليفة، والأولوية الثالثة هي توفيرها لأغراض الري.
    البشر مسؤولون عن حماية المياه في الأرض
    البيئة (بحيوانها ونباتها) لها حق مشروع في الحصول على المياه، ومن الضروري حماية البيئة من خلال تخفيض التلوث الى أدنى حدز ويتحمل الأفراد والمنظمات والدول مسؤولية الأذي الذي ألحقوه بلبيئة أو بالحقوق البيئية العائدة للغير، بما في ذلك حقوق استعمال المياه.

    ينبغي إدارة المياه وإستعمال الموارد المائية بما يكفل استدامتها.
    في نهاية الامر، تتوقف أدارة المياه بشكل مستدام وعادل على اتباع قيم شاملة مثل الانصاف والمساواة والاهتمام بالآخرين.
    تتطلب إدارة المياه الشوري بين جميع المنتفعين.


    كيفية تقليل الهدر في المياة
    1- ربط مشروع المياة بأكثر من مشروع اي بمعنى انه يمكن ان يكون تصريف المياه مثلاً للمطابخ الى مكان مزرعه مرتبطه بالمنزل .. الخ .

    2- أو عند غسل اوعيه الأكل يكون الماء النازل الى وعاء كبير ثم يستخدم هذا الماء للمواشي أو يسقى به المزارع البعيده

    3- أستخدام الرشاشات أو الانابيب الضيقه بدلاً من الأوعيه الكبيرة في الحمامات خاصة .

    4- تقليل الادوات المستخدمه في الأكل والشرب لتقليل المياه التي تنظف بها هذه الاواني

    5- يصاحب هذا الامر لتوعيه دينيه وأقتصاديه حيث أنه يبين انه لا مانع لأن يستخدم الكأس أو الأناء بأكثر من شخص دون أن يغسل كل مرة .

    6- يبين ان الاسراف والتبذير شياً منهياً عنه ربما كان هناك عقوبه على مرتكبه

    7- التنبيه لخطورة الأسراف في المياة وأن هنالك مشكله قادمه تهدد الناس بالجفاف

    8- رصد جوائز من قبل المسؤلين عن مشاريع المياة الحكوميه أو الخاصه لأفضل المستخدمين للمياه وأقلهم أستهلاكاً ويكون ذالك بشكل سنوي وتكون جوائز قيمه ومشجعه على ذلك

    9- عمل السدود والحواجز ( بواسطه الحكومه أو المنظمات الخارجيه )

    10- عمل خزانات ماء لكل منزل يبما حديثاً حيث لابد ان يفكر بهاذا الخزان قبل تأسيس بناء البيت الجديد حتى ولو كان ذالك تحت اساس البيت نفسه أي في البدروم ويمكن ان يعمل للبيوت القديمه خزانات مرتبطه بها

    11- ربط خزانات المياة بأسطح المنازل لأستغلال هطول الأمطار والماء النازل من الاسطح يكون مباشرة الى هاذه الخزانات

    12- الأشتراك بين المنازل أو الشقق للعمارة الواحدة بأكثر من مشروع زراعي أو غيرة بطريقه مدروسه بحيث يقلل من الاستهلاك الى أكبر قدر ممكن ..

    13- الأستفادة من اختراع الاخ ( المغربي أو الجزائري ) الذي اخترع غساله تعمل بالبخار دون استخدام المياه ..

    ---------------------------------------------------------------------------

    أضيف :

    من وسائل تقليل الهدر في المياه

    1 – تبيان الحكم الشرعي في موضوع الأسراف في المياه ومشاركة الجهات الحكوميه والمراكز الدينيه والمؤسسات التعليميه في نشر الوعي حول هذا الحكم بين مختلف شرائح المجتمع , وحث أئمة المساجد على تناول هذا الموضوع في الوعظ والنصح .

    - والموقف الذي يجب على المسلم أن يتخذه في حال تبين له حكم شئ من أمور حياته .

    2 – تسعير تكلفة استعمال المياه بالتكلفه الحقيقيه لأستخراجه وتنقيته ونقله . ربما يرتدع البعض من غلاء التكلفه أكثر مما يرتدع بالوعظ وتبيان الحكم الشرعي .

    3 – التركيز الأعلامي على أشهر طرق الهدر في المياه ( ومنها , فتح حنفية المياه على ألآخر أثناء الغسيل أو الوضوء أو الأستحمام , الأنشغال بالكلام والتحدث أثناء أستعمال المياه , الوقت الطويل الذي يقضيه البعض من أجل الأستحمام , الهدر في أستعمال المياه أثناء غسيل ساحة المنزل أو غسيل السياره ) مع تبيان الطرق السليمه والبديله التي يستطيع الشخص أن يلجأ اليها .

    _ وياحبذا ان تكون هناك بعض العمليات الحسابيه لمستوى المياه الممكن توفيره في حال تم أستعمال المياه بالوجه الصحيح _
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://wahdaifriquia.yoo7.com
    zohir_34
    عضو مشارك
    عضو مشارك


    عدد الرسائل: 40
    مقر العمل: meknes

    مُساهمةموضوع: رد: الإسراف في المياه   الخميس مايو 13, 2010 6:33 pm

    شكرا على النصائح القيمة...الماء ثروة قيمة ونعمة ربانية وجب استغلالها بكل عقلانية
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    أم شيماء وأسامة
    عضو جديد
    عضو جديد


    عدد الرسائل: 3

    مُساهمةموضوع: رد: الإسراف في المياه   الأحد سبتمبر 18, 2011 4:40 am

    جزاك الله خيرا على هذه المعلومات القيمة
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     

    الإسراف في المياه

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

     مواضيع مماثلة

    -
    » أنواع المياه و مصادرها Water Resources
    » تحميل فيلم water lilies
    » مراجعة نهائية كلمات لغة أنجليزية للصف الثالث الإعدادى ترم أول
    » حمّل أكثر من 300 كتاب كيميائي إلكتروني
    » تخطيط الموارد البشرية Human Resources Planning

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    منتديات الوحدة للتربية والتعليم ::  ::  ::  :: -